كشف حقيقة مغادرة أمين عام حزب الاصلاح من الرياض وطلبه اللجوء في المانيا

كشف حزب الاصلاح اليمني الثلاثاء ، حقيقة مغادرة امينه العام عبدالوهاب الانسي من الرياض وطلبه اللجوء في المانيا.

مني للإصلاح عدنان العديني من تداول ما وصفها بـ معلومات كاذبة في مواقع التواصل الاجتماعي حول لجوء الأمين العام للإصلاح الأستاذ عبدالوهاب الآنسي إلى ألمانيا.

 

وقال العديني في تغريدة رصدها مأرب برس على حسابه في تويتر ردا على احد الناشطين :« مؤسف ان تقوم بنشر معلومات كاذبة ولا أساس لها، ومؤسف هذا أنك تفعل ذلك بقصد ودون خجل، مستدركاً "وإلا لكنت سألت!".

وأكد أن امين عام أكبر الاحزاب السياسية اليمنية لا يحتاج الى طلب اللجوء ولا حتى للتفكير بهذا الامر.

وكان ناشطون ووسائل اعلام انفصالية واخرى محسوبة على انصار حزب المؤتمر جناح صالح ، زعمت ان الانسي طلب اللجوء في المانيا.

فيما اكدت مصادر مأرب برس ان الانسي حضر قبل ثلاثة اشهر ندوة في المانيا بحضور امناء عموم الاحزاب وعاد للرياض ولم يغادرها.

إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص