عــــــــاجل .. استقالة رئيس الوزراء قبل قليل وإحالتة الى النيابة العامة بسبب الفساد .. (تفاصيل طارئة)

قدم رئيس الوزراء الكوسوفي، راموش هاراديناي، يوم الجمعة، استقالته من منصبه على خلفية استدعائه مجددًا باعتباره ”مشتبهًا به“ من قبل المحكمة الجنائية الدولية، في مدينة لاهايالهولندية.

 

قد يهمك ايضاً

 
 
 
 
 
 

 

جاء ذلك في مؤتمر صحفي عقده عقب ترأسه اجتماع الحكومة بالعاصمة بريشتينا.

 

وقال هاراديناي إنه ”استقال من منصبه لاستدعائه كمشتبه به من قبل النيابة العامة الخاصة بكوسوفو في لاهاي“.

 

ولفت إلى أنه وأعضاء حكومته سيواصلون مهامهم إلى حين تشكيل حكومة جديدة.

 

يشار إلى أن هاراديناي كان قائد جيش التحرير لغرب كوسوفو، خلال الحرب التي شهدتها البلاد نهاية تسعينيات القرن الماضي.

 

وخضع هاراديناي للمحاكمة مرتين في المحكمة الجنائية الدولية بلاهاي؛ لاتهامه بـ“ارتكابه جرائم حرب وجرائم ضد الإنسانية“ خلال الحرب الكوسوفية (1998-1999).

 

وبرأت المحكمة هاراديناي مرتين؛ لعدم وجود أدلة كافية تدينه من التهم المذكورة.

إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص