شاهد

أول دولة تعاقب حاكم دبي ..وتوجه له صفعة مدوية لم تكن في حسبان احد بعد هروب الأميرة هيا بنت الحسين وحكمه مهدد بالزوال

أثار حاكم دبي، الشيخ محمد بن راشد، جدلاً واسعاً في مدينة هايلاند بأسكتلندا، حيث عزم على تشييد مبنى جديد في ملكيته بهايلاند.

ويمتلك حاكم دبي ملكية «Inverinate Estate» والمنشآت المُلحقة بها في قرية كيل أوف لوشالش الساحلية بأسكتلندا، بحسب ما ذكرته هيئة الإذاعة البريطانية BBC، الإثنين 8 يوليو/تموز 2019.

 


جديد تعز برس

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 


 

 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 

وكان حاكم دبي يخطط لتشييد بناء جديد في ملكيته مكوَّن من طابقين، يضم 9 غرف نوم، ليكون محل إقامة للأصدقاء وعائلته الكبيرة الممتدة وأصدقائه.

لكن السكان المحليين قابلوا تلك الخطط بالرفض؛ لأنَّ المبنى الجديد سيطغى على منزل مجاور مكوَّن من طابق واحد.
وجادل المعترضون بأنَّ ملكية محمد بن راشد بها مساحات كبيرة من الأراضي، حيث يمكنه تشييد المبنى عليها، بدلاً من ذلك الموقع المطل على المنزل المجاور، وأن لديه بالفعل منزل ريفي كبير، ومنزل عطلات مكوّن من 14 غرفة نوم ومهبط طائرات هليكوبتر ثلاثياً بتلك الملكية.
وقالت حكومة مجلس هايلاند إنَّها لم تكن على دراية بأسباب سحب الطلب، وذكرت متحدثة باسم المجلس أنَّ «سلطة البناء والتخطيط أعربت، رغم ذلك، عن قلقها إزاء الطلب المُقدّم فيما يتعلق بحجمه وحثَّت مُقدّم الطلب على تقديم اقتراح مُعدّل لحجم تطوير على نطاق أصغر».

وكان المجلس قد رفض قبل ذلك طلباً لإنشاء مبنى جديد، قبل إعادة تعديله بنقل الموقع بعيداً عن المنزل المجاور المكوّن من طابق واحد، الذي كان منزل عائلة الموسيقي الأسكتلندي، رودي ماكلويد، على مدى أكثر من 30 عاماً.

كذلك، كان مجلس مجتمع لوخ دويش بأسكتلندا من بين المعارضين لتلك الخطط المُعدّلة المُعاد تقديمها.
يأتي ذلك بعد التطورات الأخيرة بخصوص هروب زوجة حاكم دبي، الأميرة هيا بنت الحسين، والتي أثارت الرأي العام العالمي.

إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص