شاهد رجل أمن يقتل مسلحًا في الحرم المكي .. وإعدامه شنقًا في غرفة الاتصالات (فيديو)

تطورات جديدة في حادثة اقتحام الحرم المكي تظهر في الحلقة 17 من مسلسل العاصوف الجزء الثاني، حيث تتواصل جهود تحرير الحرم المكي من سطوة جهيمان ورجاله ويتمكن أحد رجال الأمن في الحرم المكي من قتل مسلح تابع لجهيمان، وكان الضابط تخلّص من زيه العسكري في الحلقة الماضية، واندسّ بين المعتمرين والزوار حتى يصل إلى طريقةٍ يساعد بها جهود الدولة في تحرير الحرم، وبالفعل تسلل إلى غرفة الاتصالات وتواصل مع قيادة الأمن العام وأطلعهم على معلومات مهمة تخص جهيمان ورفاقه لكن أحدهم اقتحم عليه الغرفة، فما كان منه إلا أن قتله شنقًا.

 

وتسبّبت هذه الواقعة في غضب جهيمان الذي شكّ في وجود شخص يُحاول الانتقام بشكل عنيف من أتباعه في الوقت الذي يتعجل فيه محمد القحطاني الحصول على المبايعة والتأييد له على أنه المهدي المنتظر ويرفض جهيمان مبايعة المهدي المنتظر قبل وصول الجيش من تبوك وسحقة ليكون علامة دامغة على ظهور المهدي المنتظر.

 

 

 

Embedded video
 

ضابط في الحرم المكي يقتل أحد المسلحين

 

 

وفي الوقت الذي تبذل فيه الحكومة جهودها خارج الحرم المكي لتحرير الرهائن والقبض على مَن دنّسوه يُعاني أنصار جهيمان من قلة الطعام داخل الحرم، فيقترح أحدهم إطلاق سراح النساء والأطفال بمن فيهم نساء الجماعة لتوفير الطعام والمؤنة فيوافق جهيمان على هذا الرأي.

 

ويُسلط الجزء الثاني من مسلسل العاصوف الضوء على الطفرة التي حصلت في المملكة بعد منتصف السبعينيات حتى أواخر الثمانينيات من القرن الماضي، وذلك من خلال شخصيات العمل وتطور علاقاتها، آخذًا في الاعتبار التطورات الإنسانية والاجتماعية في المملكة.

إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص